كوبرا فلسطين

منتدى الاحبه والاصدقاء
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل ترغب في ان يجيب الله دعوتك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: هل ترغب في ان يجيب الله دعوتك   الخميس يوليو 31 2008, 10:35

هل ترغب فى أن يجيب الله دعوتك


قرأت لكم هذه القصة وأردت أن تشاركونى فيها
كان الامام احمد بن حنبل قد أتى مسافراً الى احدى الولايات الاسلامية حيث دخل المدينة فى الليل وتوجه من فوره الى المسجد حيث أدى صلاته ومن ثم قرر المبيت داخل المسجد ، فأتاه رجال الشرطة ومنعوه من المبيت داخل المسجد وأمروه بالخروج فوراً ... رفض الامام أحمد بن حنبل الخروج من المسجد فما كان من رجال الشرطة الا أن دفعوه دفعاً خارج المسجد... وبعد اخراجه ما لبث الامام بن حنبل أن عاد مرة اخرى الى المسجد مصراً على البقاء داخله فما كان من رجال الشرطة الا أن جروه من داخل المسجد على الارض وألقوا به خارجاً ... مرةً اخرى قام الامام بن حنبل بنفض التراب عن ملابسه وتوجه الى داخل المسجد مصراً على البقاء فيه ، وفى هذه المرة قام الرجال الشرطة بجر الامام بن حنبل لمسافة بعيدة عن المسجد وألقوه على الارض ... وبينما كان الامام بن حنبل يقوم من على الارض وينفض ملابسه مما علق فيها من تراب كان هناك من يراقبه باشفاق شديد وعطف أشد وهو صاحب مخبز كان يتابع ما يحدث للامام بن حنبل وأشفق عليه ومن ثم أتى اليه ودعاه للمبيت معه داخل مخبزه ولبى الامام الدعوة وبعد أن قام صاحب المخبز بتقديم واجب الضيافة للامام بن حنبل رجع الى عمله من عجن وخبز وغيره وبينما الامام بن حنبل يراقبه كان صاحب المخبز طوال أداء عمله يوالى ( الاستغفار ) دون التوقف عنه حتى انتهائه من عمله كل هذا والامام بن حنبل يراقبه وأخيراً توجه اليه بسؤال قائلاً له ( أراك تداوم على الاستغفار طوال فترة عملك هل أنت دائماً على هذا الحال )
رد عليه صاحب المخبز بأنه يداوم على الاستغفار أثنا عمله وقد اعتاد على هذا الامر.
فسأله الامام بن حنبل : ماذا وجدت من فائدة لهذا الاستغفار.
رد عليه صاحب المخبز قائلاً : منذ أن صرت اكثر من الاستغفار أصبحت كلما دعوت ربى أجاب دعوتى الا دعوة واحدة لم تستجب بعد.
سأله الامام بن حنبل : وماهى هذه الدعوة
أجابه صاحب المخبز : سألت الله دعوة أن أرى الامام احمد بن حنبل ولكننى لم أره بعد .
أجابه الامام بن حنبل :
[size=29]والله لقد جررت اليك بها جراً
داوموا على الاستغفاراخوتى
يغفر لكم
وتجاب دعوتكم
ويتوسع رزقكم
ويهبكم الله البنون
( انه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا)
انه وعد ووعد الله حق
داوموا على الاستغفار
لا تنسوا

العيون الدامعه
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: هل ترغب في ان يجيب الله دعوتك   الجمعة أغسطس 01 2008, 15:59

مشكوره كتير على القصه الجميله جدا والمؤثره للغايه
بس ما يكون استغفار هيك والسلام
مجرد كلمه ننطق بها لازم كمان النيه صافيه وخالصه للله بالاستغفار عن ذنوبنا
بارك الله فيكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل ترغب في ان يجيب الله دعوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كوبرا فلسطين :: المنتديات العامه :: كوبرا الاسلامي-
انتقل الى: